لسنا أبناء الملاعق

 

دار حديث بيني وبين المرشد الاكاديمي لي   في جامعة الامارات في العام 1993 حول التخصص الذي ارغب بالدراسة به ونظرتي للمستقبل وطموحي  في الحياة وفي خضم هذا الحديث ولانني استرسلت كثيرا في الحديث حول طموحاتي العالية جدا ونظرتي المشرقة للمستقبل واهدافي التي لا تحدها الا السماء استوقفني بسؤال غريب : لماذا ؟ فاجبيته : عفوا ! لماذا ماذا ؟ فقال لماذا كل هذا الطموح الذي يستلزم الكثير من الجهد والتعب والذي ياخذ من عمرك سنين طويلة واوقات جميلة وسيجعلك تسهر الليالي من اجل تحقيقه بينما انت تعيش في دولة ترعي مواطنيها من لحظة ولادتهم بصرف راتب له ومن ثم توفر له كل شي بالمجان ابتداء من الدراسة والمسكن وغيرها من مستلزمات الحياة ؟ فلماذا تتعب نفسك ؟ انا لو مكانك لاكتفيت بالعمل بشهادتي الثانوية في اي عمل مريح بجهة حكومية .

لحسن الحظ انني لم اصغي الي نصيحة مرشدي الاكاديمي يومها ولم اترك الجامعة لانام قرير العين في بيتنا بينما  تصرف لي الدولة من خزينتها مصروفي الشهري كطفل مدلل ولم ارضي بالشهادة الثانوية لكي اعمل لاربع ساعات يوميا اقضي نصفها في قراءه الجرائد والنصف الاخر في التحدث مع زملائي ويكون نتاج انتاجي الشهري صفر بينما تلتزم الدولة بحصتها من الاتفاق وتصرف لي معاشا محترما كل شهر .

اصررت علي اكمال دراستي في مجال تقني وتخرجت والتحق للعمل في مؤسسة كان الجميع يشهد بصرامة العمل فيها وقتها واجتهدت كثيرا وكنت اقضي يوميا مامعدله الساعتين في العمل فوق ساعات العمل النظامية وكنت اصر علي ان يكون مجموع ساعات عملي اكثر من مجموع ساعات عمل صديقي الوافد مع انني لم يكن لي الحق بالمطالبة باجر العمل الاضافي بعكسه هو ولكن المادة لم تكن هدفي وقتها بقدر ما هو اثبات الذات وخدمة وطني باية طريقة .

تعبت كثيرا وعملت بصمت لارد بعض الدين الي وطني الذي احتواني وقدم لي كل ما اطمح اليه لاكون مواطنا صالحا منتجا مع انه كان بالامكان ان اختار الطريق السهل وابقي مواطنا صالحا ولكن بدون اي انتاج .

وبعدها بعدة سنوات سنحت لي الفرصة للعمل خارج الدولة ورأيتها  فرصة ذهبية لتعلم خبرات جديدة والعيش في دولة اخري اعامل فيها كالمغترب وليس لي فيها اية امتيازات , وبرغم عدم حاجة ابن الامارات الي الاغتراب للعمل لتوفر كل فرص العمل المريحة داخل الدولة و لكن هذا الشي لم يمنعني من اقتناص هذه الفرصة لانني رايت انها ستخدمني كثيرا في المستقبل . واستطعت ان انجح في حياتي بالخارج  لمدة سبع سنوات قضيتها وانا اطمح لتحقيق هدفين الاول ان اكتسب خبرة جديدة بالعمل خارج البلد وهي تجربة لم يقم بها الكثيرون  من ابناء بلدي والثاني ان اكون سفيرا صالحا لبلدي في الخارج وان اكون مثالا علي الشخص المنضبط والمنتج , واقول ولله الحمد انني قد استطعت انجاز كلا الهدفين .

 استطيع الجزم بان الاغلبية المطلقة من ابناء الامارات هم من علي شاكلتي في طريقة التفكير والعزم وبانهم لا يحبون الركون الي الراحة والكسل فقط لانهم يعيشون في دولة غنية , واعرف الكثير من اصدقائي ممن ينتمون الي اسر غنية جدا ولكنهم اكملوا دراستهم الجامعية بتفوق والتحقوا بالوظائف في كافة القطاعات وعملوا وانتجوا بجهد طوال سنوات كثيرة مع انه كان بامكانهم الاعتماد علي ثروات عائلاتهم لاعالتهم واعالة احفادهم .

بل ان ابن الامارات يمتد نشاطه الي ما بعد سنوات العمل الرسمي واذكر انني تطوعت في ادارة وتنظيم انتخابات المجلس الوطني في العام 2011 وكان زميلي المتطوع لواءا متقاعدا يناهز عمره الستين عاما  ويملك بنايتين تجاريتين في ابوظبي تدران عليه دخلا كبيرا شهريا ولكنه لم يرضي لنفسه بان يتقاعس عن خدمة بلده حتي بعد تقاعده وكان ينافس الشباب منا  في نشاطه وانضباطه .

الان وبعد مرور 18 عاما علي مرور هذه الحادثة استطيع ان اقول لمرشدي الاكاديمي بجامعة الامارات  : عفوا لسنا ابناء الملاعق الذهبية ولا نريد ان نكون كذلك ونرفض هذه الفكرة الخاطئة عن ابن الامارات  , نحن ابناء زايد , نحن من تربينا علي محبة زايد لنا وثقته الكبيرة في ابناء هذا البلد ولم ولن نستغل حبه يوما في ان نكون الطفل المدلل الاستغلالي الذي يستخدم  ملعقته الذهبية , اننا نملك هذه الملعقة ولكننا  فضلنا ان نتركها مهملة  في ادراج النسيان وان نستغل الامكانيات التي وفرتها  لنا الدولة لكي نحقق احلامنا وطموحنا بجهودنا الذاتية وان نرد الجميل لبلدنا  وانا نكون اليد التي تنفذ طموحات  قادتنا لكي نفتخر جميعا ببلدي الامارات . 

هل انت اماراتي ؟ اذن فانت تمتلك  ملعقة ذهبية بلاشك , ولكن هل تستخدمها ؟

اترك الاجابة لكم

Share Button

بين مبادلة , ستاربكس والشانزليزيه

 

اخترت عنوان مقال مشابه لعنوان مقال الكاتب المتالق ياسر حارب ستاربكس وبيكاسو فعذرا أخي ياسر

 

ملاحظة : لاتحتاج الي ان تكون انسانا مثقفا لكي تفهم وتساند  ما ساقوله , ولكن لكي تقنعني بالعكس فلابد وان تكون اقتصاديا محنكا .

 

تمر علينا يوميا الكثير من العبارات   عن فوائد وحجم  الاستثمارات الدولية في الدولة وعن كيفية نجاح هذه الاستثمارات في تنويع اقتصاد الدولة وعن دورها في نجاح الدولة الاقتصادي , وبسبب ذلك فاننا اصبحنا نطرب لسماع الارقام التي تبين حجم الاموال المهاجرة الينا عبر قنوات الاستثمار ومقدار  الدعم الذي توفره الدولة لجذب هذه الاموال  والتي تبين اننا اصبحنا دولة رئيسية في مجال الاستثمار الاجنبي .

قررت ان افكر فيما يقال  وهل هناك فائدة  حقيقة كما يقال من كل  هذه الاستثمارات الاجنبية ؟ ولكن هذا السؤال معقد جدا ومن الصعب الحصول علي ارقام مباشرة توضح حجم الفائدة ان وجدت  ولهذا قررت ان اطرحه بطريقة ابسط واسهل  : ماذا لو لم تصرف الدولة ولاي سبب ما رواتب موظفيها لمدة شهرين  متتاليين ؟ مالذي سيحل وقتها بالاقتصاد الوطني ؟

 الاجابة هي ان  كارثة كبيرة ستحل بالاقتصاد الوطني حيث ان الكثيرين من المواطنين  سيجدون  انفسهم بلا معيل فجأة ! هنا عرفت الاجابة عن سؤالي السابق المعقد  وتيقنت ان فائدة الاستثمار الاجنبي لهذه الدولة هو صفر او قريب من هذا الرقم  .  

ان اهم فائدة لجذب اي استثمار اجنبي لاي بلد هو تقليل الضغط علي موارد الدولة الحكومية بحيث لاتكون الدولة هي الممول الرئيسي للمدفوعات  بالبلد ويكون ذلك عن طريق خلق فرص عمل جديدة لمواطني البلد بعيدا عن القطاع الحكومي والفائدة الثانية هي فرض ضرائب علي الاستثمار التجاري في  كافة القطاعات تذهب لخزانة الدولة لكي تستطيع ان تمول  مشاريع الحكومة التنموية مثل البني التحتيه والمدارس والمستشفيات وغيرها .

 فما فائدة المليارات التي تدخل الدولة سنويا والتي قدر مجموعها الي الان باكثر من 300 مليار درهم  اذا كان اقتصاد البلاد عصبه الانفاق الحكومي  وليست هذه الاستثمارات الاجنبية ؟  

لنفهم الفوائد لابد وان نعرف ماهي قيود دخولها للبلد واين تذهب وكيف تدار وتوجه الارباح بعد ذلك وماهي سياسة اداراتها  ؟

لابد ان نعلم في البداية ان هذه  الاستثمارات تفرض عليها رسوم جمركية بسيطة  بمقدار 5% مع اعفاء السلع الغذائية و المواد التي تدخل في الصناعة الانتاجية من هذه الرسوم  مع حرية تحويل راس المال والارباح للخارج من دون اية قيود  

لناخذ مثالا واحدا  علي هذا الاستثمار ومن ثم لنحاول تعميمه علي باقي الاستثمارات ولنحاول ان نفهم مسار هذا الاستثمار من بدايتة والي النهاية ولنري حجم الفائدة العائدة لدولة وحجم الضرر الذي سيجلبه لها .

 المثال الاول هو مقهي ستاربكس  وهو مقهي دولي مشهور ووكيلة المحلي في الخليج شخص غير اماراتي حسب ما اعرف وبالتالي فانه لايوجد شخص اماراتي استفاد من موضوع الوكالة . وهي النقطة الاولي وهي من هو الوكيل المحلي لهذا المستثمر وكم نسبته من صافي الارباح ولا  اشير هنا الي ظاهر الكفيل النائم    .

نبدا الان المرحلة الثانية من بداية استثمار ستاربكس  وهي افتتاح فرع له وهو سيضطر  الي تأجير مساحة له في احد المراكز التجارية او احد المباني الكبيرة واغلب  المؤجرين هم من كبار رجال الاعمال او الشركات العقارية الضخمة  و هم ممن سيستفيد من وجود مقر لستاربكس في مبانيهم . اذا المستفيدون هنا عددهم بسيط جدا وهم بعدد محلات ستاربكس بالدولة ولنفرض ان عددها 30 محلا اي ان هناك 30 شخصا سيستفيدون من هذه النقطة اخذين في الاعتبار ان هؤلاء ال30 شخصا من الطبقة الغنية او الشركات الكبيرة  والتي لن يزيدها كثيرا  ان اجرت محلا ما لمقهي لستاربكس  او لغيره فالخيارات عديدة ومتوفرة .

المرحلة الثالثة والحساسة  وهي توظيف  العمالة ومثل ما تلاحظون فان ستاربكس  لم توظف اي موظف مواطن في كل فروعها او في ادارتها بل حتي ان توظيف العرب فيها  قليل جدا . وبالتالي فان الاستفادة هنا صفر للاقتصاد المحلي ولقطاع توظيف المواطنين بل ان الاسوأ هو ان ستاربكس ستقوم باستقدام موظفيها  من الدول الاخري وبالتالي ستضيف اعدادا جديدة من الوافدين الي سكان البلد والذين سيضيفون المزيد من الضغوط علي اقتصاد البلد وبنيته التحتية كاستهلاك الكهرباء والماء المدعومين من الحكومة واضطرار الحكومة الي توسعة البنية التحتية في كل المجالات لمواكبة الاعداد المتزايدة من الموظفين الاجانب الذين ستستقدمهم ستاربكس وشبيهاتها  .

المرحلة الرابعة وهي جني الارباح , حيث تقوم ستاربكس بتحويل جميع ارباحها الي الخارج من دون ان تدفع اي ضريبة علي قيمة مبيعاتها او ارباحها ومن دون ان تعيد استثمار اي مبلغ في اقتصاد الدولة ومن دون ان تتبرع باي مبلغ لانشاء مشاريع مفيدة للمجتمع .

المرحلة الخامسة وهي توسع ستاربكس علي حساب المنافسة المحلية  حيث ان وجود ستاربكس سيضر بالتاجر المحلي والذي يخطط لافتتاح مقهي صغير ولكن انتشار ستاربكس واختها كوستا  في كل مكان وفي كل المولات التجارية لايترك له اي مجال للمنافسة لان هذه المقاهي العالمية ذات قوة مالية كبيرة تمكنها من فتح العديد من الفروع وانشائها في فترة زمنية قصيرة بينما المواطن سيعتمد علي ذاته وسيبدا مشواره من الصفر وهو سيحتاج الي سنوات قبل ان يفكر بافتتاح فرع ثاني له . زوار المارينا بدبي  سيلاحظون انه يوجد فرعين لستاربكس وكوستا  في جهة منزوية من هذه المنطقة مقابل نادي اليخوت وربما لايعرف عنهم الكثير من غير القاطنين في تلك المنطقة  ورغم ان هذان المحلان لايوفران مكسبا كبيرا  للشركات الام باعتراف العاملين فيهما بسبب موقعهم الغير مزدحم الا ان اصرارهم علي افتتاح فروعهم هنا دليل علي رغبتهم بقتل المنافسة وقبل ان تبدا . لهذا السبب اعزائي ستلاحظون مثلا ان اهم شارع في باريس وهو الشانزليزيه لايوجد به اي مقهي لستاربكس او لكوستا ( يوجد فرع لستاربكس في زاوية منعزلة باحد المولات التجارية في الشانز ولكنه لايطل مباشرة علي الشارع )   لان الدولة الفرنسية تعرف ان هذا الشارع هو روح باريس وبالتالي لابد من افساح المجال للمقاهي والمطاعم الفرنسية اولا لتاخذ مكانها فيه وهي تعرف انها اذا ما سمحت بافتتاح محل واحد لستاربكس فان هذا السرطان سينتشر بشدة وبسرعة شديدة , ولو اخذنا الجي بي ار عندنا في دبي فانتم ستلاحظون ان هناك ثلاث محلات لستاربكس في هذا الممشي الذي يمتد لمسافة تقل عن ال 2كيلومتر فقط  وقتلت بالتالي اي امكانية شريفة للمنافسة مع اي مقهي محلي جديد .

خلاصة الكلام ان دخول ستاربكس  لم يساهم باي اضافة حقيقية ومفيدة لاقتصاد البلد بل ان وجوده مضر بسبب اصرارهم علي توظيف غير المواطنين وبالتالي استقدام الاجانب مما يضيف عبئا جديدا علي البنية التحتية للبلد وهؤلاء الموظفين الاجانب سيعيدون فعل كل مافعلته ستاربكس من قبل في النقاط الخمسة  المذكورة فهم سيحولون مرتباتهم  في النهاية الي بلدهم الام ومن دون دفع اي ضريبة عليها مع انهم يستخدمون الكثير من مرافق الدولة بالمجان او باسعار مدعومة وسيحاولون  جلب المزيد من اصدقائهم الي البلد لمنافسة العامل الاماراتي .

 

لناخذ اي مثال اخر في قطاع الملابس او التجارة او البنوك او الصناعة او العقارات  او غيرها وطبق وحلل  نفس الخطوات الخمسة السابقة   وستجد ان الكلام يعاد حرفيا حيث يدخل المال الاجنبي البلد ويقوم بتوظيف الاجانب ومن دون اي التزام تجاه البلد وابنائها ومن ثم يتم تحويل الارباح بالكامل للخارج واضعاف المنافسة المحلية  ! اي ان  الدولة تخسر كثيرا باستضافتها هذا الاستثمار الاجنبي بالطريقة الحالية وهو قائم علي مبدأ الطفيلي الذي وجد عائلا له يعيش منه ويعتصره ويضره .

برزت شركة مبادلة الظبيانية او اوفست منذ العام 1992 كمثال مميز عن مفهوم الاستثمار الاجنبي , واوفست مفهوم عالمي يقوم  علي اساس ان تشتري الدولة معداتها العسكرية من قبل شركات اجنبية وتقوم هذه الشركات بالمقابل باعادة استثمار جزء من مبالغ الصفقة في انشاء مشاريع مفيدة في الامارات , وهي تدير مشاريع بعشرات المليارات اليوم في الامارات وكلها مشاريع مميزة جدا مثل مشروع دولفين لنقل الغاز ومحطة تحلية المياة بالفجيرة وشركة ابوظبي لبناء السفن ومصانع عسكرية مختلفة والمميز في اوفست ا و مبادلة ان استثماراتها موجهه الي قطاعات مفيدة للبلد وان اغلب الارباح يعاد تدويرها داخل البلد كما انها ملتزمة وبشدة بتوظيف  اعداد كبيرة من المواطنين واليوم تعد مبادلة افضل جهة عمل يسعي المواطن في ابوظبي للالتحاق بها .

ان الاون لتصحيح الوضع فهو وضع مقلوب قائم علي الفائدة لطرف دون الاخر وكان هذا الامر مقبولا قبل اربعين عاما عندما كانت دولتنا صغيرة وغير معروفة وذات اقتصاد محدود اما الان فاننا نعد من الدول العصرية جدا ذات معدلات النمو  الكبيرة والتي تسعي كل الشركات الغربية الي ان تفتح فرعا لها فيها وبالتالي  صار لزاما علينا ان نغير المعادلة وان نبدأ بفرض بعض الاجراءات والقوانين الجديدة والتي لابد وان تنصف البلد في النهاية نظير ما يقدم من خدمات كثيرة ومن بني تحتية مميزة لهذه الاستثمارات . فالمانع الان من فرض تعيين نسبة من المواطنين في هذه المجالات وبرواتب مميزة فمقابل كل عشرة ملايين درهم تربحها هذه الشركات تكون ملزمة بتوظيف مواطن واحد في فروعها وبرواتب مميزة , او بالامكان فرض ضرائب علي مبيعات هذه الشركات وان تذهب هذه الاموال لصندوق يدعم توظيف المواطنين  في هذه المحلات بحيث تساهم ستاربكس براتبه حسب عقودهم بينما يساهم الصندوق بباقي الراتب ليساوية بمعدل رواتب المواطنين في الامارات  . او ان يقنن وجود بعض هذه الاستثمارات لاتاحة المجال للاستثمارات المحلية لكي تبرز وهي سياسة تتبعها الكثير من دول الاتحاد الاوربي .

مافائدة ستاربكس او سيتي بنك او ماركس  اند سبنسر للاقتصاد المحلي ؟ ماذا قدموا للدولة وكم نسبة مساهمتهم المفيدة للاقتصاد المحلي ؟ وكم وظفوا من شباب البلد ؟ والي اين تذهب ارباحهم في النهاية ؟وهل ستستطيع ان تدفع اجورنا لو توقفت الدولة عن ذلك في يوما ما ؟  اجوبة كلكم تعرفون الاجابة عليها وتعرفون الان ان الاستثمار الاجنبي بشكله الحالي لا يضيف اي جديد للدولة .

متي يتم استنساخ فكرة مبادلة المميزة في كل قطاعات الاستثمار الاجنبي ؟ انها الاستثمار الاجنبي الوحيد الذي سيستمر بدفع رواتب المواطنين لو توقفت الدولة عن ذلك .

اترك الاجابة لكم

Share Button

بيت او دكان

 

اكثر ما احزن علي اي شخص عندما اراه يلهث طول عمره لينجز نفس ما انجزة اباءه من قبله بلا  زيادة  ويحاول ان يقلدهم في كل مجريات حياتهم لتتكرر سيناريوهات  الحياة علي مدي عصور وعقود متكررة بلا اي انجاز يذكر او اضافة مفيدة . يتعلم الواحد منا منذ الصغر بان هذه هي سنة الحياة وبانك لن تستطيع ان تفعل اي شي جديد في حياتك مختلف عما مضي , منذ طفولتنا يتعلم الواحد منا ابجديات الحياة حتي قبل ان يبدئها , تجد الام تحدد مسار حياة طفلها ذي السنوات الخمس بجملة واحدة  : يلا ياحبيبي اكبر بسرعة عشان تدرس وتشتغل وتتزوج وتشتري بيت ونشوف عيالك .

 صرنا نعيش بلا اي طموح في حياتنا  لان طموحنا محدد ببيت وزوجة وعيال .

لماذا لانعلم  اطفالنا ان يعيشوا حياتهم بالطريقة التي تناسبهم ليضيفوا شيئا جديدا  لحياتهم يجعلهم  اسعد منا ؟ لماذا نجبرهم علي اكمال دراستهم الجامعية  ؟ كم من موهبة دفنت وقتلت وكم من طموح وأد بسبب اصرارنا علي ذلك ونحن نردد العلم سلاحك ! هل فكر احد منا بان يفتح دكان صغير ليجرب ابنه فيه فنون التجارة والبيع والشراء فقد  تستهوية هذه المهنة ويتعلم منها اضعاف ما ستعلمه له اي جامعة ؟ ويصبح تاجرا بمرور الوقت يعرف قيمة الدرهم والفلس بدل ان يتعلم ويتخرج من ارقي الجامعات بدون ان يدفع اي فلس من جيبة ليكون اول ما يفعله عندما يتوظف ان يقترض نصف  مليون درهم  ليشتري سيارة جديدة؟ لماذا نلومه وقتها ؟ فنحن من علمه عدم اهمية النقود لانه لم يشعر يومها بقيمتها . عندي جيران فقراء من فئة البدون وبسبب وضعهم الصعب فان اطفالهم لم يتمكنوا من الالتحاق بالمدارس ولكنهم استطاعوا ان ينجحوا بطريقة تثير الاحترام , لقد كانت امهم تشتري اللحم وتتبله لهم ثم يقومون هم بشواءه في الشارع ويبيعونه للمارة , وكبر الاطفال وهم يتعلمون اسرار الصنعة والتجارة وكبرت تجارتهم والان يملكون اربع محلات تبيع الاطعمة وتدر عليهم دخلا كبيرا ماشالله وهم لم يكملوا حتي الاعدادية ؟ هل كان صعبا عليهم اكمال دراستهم؟ كلا فان ايدي الخير كثيرة وكانت مستعدة لمساعدتهم ولكن امهم صاحبة الذكاء الفطري عرفت ان التعليم سيفيد اطفالها في الحصول علي شهادة ومن ثم الترزق منها بدون اي خبرة حقيقة في الحياة ولكن التجارة اكسبتهم الرزق الحلال مع خبرة هي سلاحهم الحقيقي في وجه الحياة .

في امريكا توجد عادة لدي بعض  طلاب الثانوية والجامعة وهي انهم عند انتهاء دراستهم الثانوية او الجامعية فان الاباء يشجعون ابنائهم علي السفر لمدة عام كامل داخل امريكا وهي بحجم  قارة داخل دولة او حول دول العالم ويقوم هؤلاء الشباب بالكثير من التجارب خلال هذا العام تزيد من ثقتهم بانفسهم وتجعلهم يعرفون المغزي من حياتهم  وكيف سيحققون  السعادة فيها فكثيرون تطوعوا في اعمال خيرية وذاقوا مرارة حياة الاخرين لهذا تجدهم ينذرون باقي حياتهم لهذا الهدف واخرون يجوبون العالم ويتعرفون علي شعوبه وثقافاته ويسجلون انطباعاتهم عنه واخرون يمتهنون مهنة مؤقتة تلائم طباعهم واهتمامهم انها سنة ذهبية لهم ليتعلموا ويجربوا اشياء جديدة لن تستطيع اي جامعة او مدرسة  ان تعلمهم اياها . كم منا اعزائي خطط لمثل هذه الاشياء لطفله الصغير ؟ ان يرسله ليلف العالم ليس بغرض السياحة ولكن ليتعلم  من ثقافاته او ان يلتحق  بعمل تطوعي في الدول الفقيرة  لكي تتشرب روحه معني العطاء والكفاح ؟

اننا ندفع بطفلنا دفعا لانهاء دراسته وحتي الثانوية  وفور الانتهاء نكون قد اخترنا له  التخصص الذي سيدرسه   في الجامعة ومكان الجامعة ومن سيصاحب هناك وفور انتهاءه من الجامعة تجدنا قد طرقنا ابواب كل من نعرفهم ليجدوا وظيفة لابننا الخريج وفور ان يتوظف نطرق باب عمه لنخطب له ابنته !! اعرف عائلة تخرج ابنها بتقدير جيد جدا من جامعة بريطانية في تخصص مطلوب ولكن الابن لم يتوظف لعدة اشهر مع انه قد قدم اوراقه لعدة جهات , ووقتها قامت القيامة في هذا البيت واصبح شغل العائلة الشاغل هو البحث عن وظيفة لهذا الابن العاطل وفي وجوههم دائما نظرة شفقة تجاه ابنهم ! اصبح حاله كحال المصاب  بمرض عضال وسيموت في اي لحظة ! انتقل هذا الجو السلبي للولد الذي اصبح ينظر نظرة سلبية لنفسه وانتهت ثقته بنفسه  وانتكست حالته لدرجة ان عائلته اضطرت الي ان تعرضه علي طبيب نفسي , ومن حسن حظهم ان هذا الطبيبب كان ذو ضمير حي  ولم يبادر الي حشو  الشاب  بالمهدئات والمخدرات بل انه استمع الي قصتة وفهمها وعلل مرضه الي الضغط النفسي الهائل من قبل عائلته لهذا فقد نصح العائلة بان تشركة في برنامج تطوعي لبناء المنازل في بنجلاديش للفقراء  وان يكون لوحده هناك وبالفعل رجع الولد الي حالته الطبيعية بعد اسبوعين من بدء العلاج والافضل ان جهة مرموقة قد اتصلت عليه لعرض وظيفة ممتازة عليه بل ان القائم بالتوظيف ابدي اعجابه الشديد لوالد الشاب عندما اخبره ان ابنه في بنجلاديش يبني البيوت للفقراء وانه سيعود بعد اسبوعين ليؤدي اختبار القبول وقال له اذا كان هذا ما يفعله ابنك الان فاننا يسعدنا ان نحجز له الوظيفة ليجدها جاهزة وقت ما يرجع .

 

خلاصة الكلامة يا اخوان لاتخافوا ان تجربوا شيئا جديدا وان خالف سنة من سبقونا فنحن نعيش حياتنا لا حياتهم واذا كان الوقت متاخرا لكم لتجربوا هذا الشي فارحموا اطفالكم ولاتجبروهم ان يعيشوا حياتهم في جلابيبكم

لماذا الخوف ؟ اترك الاجابة لكم

للمتابعة علي تويتر

 

Share Button

رجل لابد من استنساخه

هنالك العديد من الشخصيات والاسماء اللامعة التي تستحق ان نذكرها بالخير وان نشكرها علي جهودها الرائعة وان نشد علي ايديهم ونقول لهم هل من مزيد , ان وجود هؤلاء ضروري جدا لبناء اي وطن  متطور وراقي  يحقق طموحات ابنائه والمقيمين  فيه . بل ان هؤلاء يعدون اليد اليمني لأي قيادة تحمل رؤية مستقبلية جريئة جدا ومتقدمة علي الافكار التقليدية  المحيطة بها , من هؤلاء لابد وان نذكر سعادة مطر الطاير رئيس مجلس الادارة والمدير التنفيذي لهيئة طرق بدبي .

منذ العام 2004 والي العام 2011 كنت اعمل خارج الدولة في مهمة رسمية وكانت زياراتي للامارات ولدبي قليلة ومتباعدة ولكنني شاهدت خلال هذه الزيارات المتقطعة سيلا كبير من المشاريع المهمة والتي انجزت في مجال البنية التحتية في تلك السنوات وكنت اري العمل يجري بطريقة فنية متقنة كنت اتوقع استحالة تطبيقها سابقا وكنت ارى سير هذه المشاريع يجري علي قدم وساق مثلما يقال ويسابق العاملون فيها الزمن لانجازها بالوقت المحدد . عندما سألت من هو المسؤول الذي يتابع سير هذه المشاريع كلها وبهذه الدقة اتتني الاجابه انه مطر الطاير .

قبل الطفرة العقارية بدبي في بدايات العام 2002 لم تكن الجسور العلوية علي طريق الشيخ زايد بهذه الكثافة ولكن وفور انطلاق العديد من المشاريع العقارية المهمة علي جانبي هذا الشارع كان فريق مطر الطاير جاهزا لتقديم كل الحلول في مجال البنية التحتية لخدمتها وضمان ان ينعم القاطنون فيها والزائرون اليها باكبر مجال من الخدمات المتطورة والحديثة . في تلك المرحلة  بدأت فورة انشاء الجسور العلوية فوق شارع الشيخ زايد وعددها كبير لا اعلمه و كنت اتوقع ان تكون هناك حالة كبيرة من الاضطراب  في حركات المركبات  وان يتم اغلاق مسارات عدة في هذا الشارع لضمان الامن لمستخدمية ولكن ما جري لم اصدقه ! فلقد تم البدء بزراعة اساسات هذه الجسور والعمل بها من دون اغلاق حارة واحدة , واستكمل العمل فيها وكان هناك العشرات من العمال والمركبات تعمل في انشاء هذه الجسور بينما تمر تحتها يوميا الالوف من المركبات العابرة من والي دبي بكل سلاسة بل ان الانشاء نفسه كان سريعا جدا مقارنة بحجم المشاريع ولم يتخذ المسؤولون عن هذا المجال ذريعة عدم اغلاق الشارع لتبرير اي تاخير متوقع في تاريخ اكتمال المشاريع  ! طريقة تنفيذ لم نعهدها في الامارات من قبل فالطريقة السابقة كانت اما ان تقوم علي اغلاق عدد من مسارات اي طريق ينشأ فوقه جسر علوي او ان تنشأ طرق فرعية ضيقة ومؤقته تاخذك بعيدا عن المشروع وكلتا الطريقتين كانتا سببا في الكثير من الحوادث والزحمة حول هذه المشاريع بينما طريقة الطاير وفريقة كانت مبتكرة وجريئة وبينت لنا انه لكي ان تتميز لابد وان تتمرد علي النظرة التقليدية  في إدارتك للامور .

نأتي الي الانجاز الثاني الضخم وهو مترو دبي , فعندما بدأ صب الاساسات فيه واعلن عن خط سيره كنت اتوقع  ان ياخذ التنفيذ ما لا يقل عن ستة سنوات في احسن الاحوال لانه سيمر في مناطق مكتظة جدا كشارع الشيخ زايد وامتداده باتجاه الشمال وكانت هناك العديد من المشاريع العقارية في  طور الانشاء  وكانت توجد العديد من الجسور العلوية التي لابد وان يقطعها خط المترو ولكنني ومن خلال زياراتي المتقطعة للامارات كنت اتفاجأ بالسرعة التي يسير فيها انشاء مثل هذه المشروع وكيف ان اعمدته وخطوطه قد استطاعت القفز برشاقة فوق كل الجسور العلوية في هذه المنطقة او تحتها وان تمر بسلاسة وسط المناطق المزدحة باقل قدر ممكن من الازعاج والتحويلات المرورية المؤقته وتم افتتاح المشروع في اقل من اربع سنوات مع ان هذه كانت هي التجربة الاولي للقيادات الوطنية في هذا المجال ولعل  هذا اكبر رد علي كل من يشكك بقدرة العنصر المواطن علي النجاح حتي لو لم تكن لديه خبرة مسبقة في مجال عمله .

بعد فترة تم اكتمال الخط الاخر وبنفس الدقة والمبادي القتنية المبتكرة في الانجاز ليكتمل اول مشروع مترو في منطقة الخليج والاحدث عالميا وباقل قدر ممكن من التكاليف والاضرار الجانبية في اثناء الانشاء وليعد مفخرة لدبي وللامارات  .

لا استطيع الا ان اقول ان سمو الشيخ محمد بن راشد قد كان محقا من البداية بالتركيز علي وجود عناصر مواطنة في فريق تنفيذ رؤيته ممن يتمتعون بعقلية تشابه  عقلية مطر الطاير فالرؤية العظيمة لابد لها من رجال حولها ذو عقول عظيمة لتنفيذها في الوقت المحدد وحسب الاهداف المرجوة منها .

شكرا سعادة مطر الطاير وشكري هنا يمتد بلاشك الي فريق عملك كله والي من منحك كل الثقة في اطلاق موهبتك الادارية المبتكرة في فن ادارة وانشاء المشاريع العملاقة .

اتمني ان توثق مسيرة هذا الرجل وان يتم عمل دراسة شاملة من كافة جامعات الدولة عن طريقة انشاء هذه المشاريع وماهي الافكار الجديدة التي سمحت بتنفيذها وان تعمم هذه الافكار والدراسات علي جميع بلديات الدولة المحلية وعلي وزارة الاشغال لكي نتعلم من تجاربنا المحلية بل وان تصدر هذه التجارب الي الدول المجاورة فالامارات مستعدة الان لتلعب دور المستشار في العديد من المجالات واهمها تنفيذ البني التحتية الي اشقائها الخليجيين بعد ان كان هذا الدور حكرا علي الدول العريقة في هذا المجال.
فهل يتم ذلك؟ ؟ لست ادري! اترك الاجابة لكم

Share Button

الشهامة التي لم اعرفها

احداث هذه القصة خيالية وقعت في العام 2015 , ففي هذا العام اجتاحت امريكا الكثير من الكوارث الطبيعية مثل الاعاصير والزلازل التي دمرت نصف البنية التحتية لامريكا وتسببت في تلوث مناطق اخري كبيرة بسبب تصدع العديد من المفاعلات النووية وخزانات البترول  واضحت غير صالحة للسكن . اجتمعت الولايات المتحدة الامريكية مع 50 دولة ممن يعدون من اقوي حلفائها في العالم وتوصلوا الي مجموعة من حزم  المساعدات كان منها موافقة هذه الدول علي توفير  العمل والسكن لنصف مليون اسرة امريكية  في تلك الدول لمدة عشرة سنوات وسيعودون الي امريكا بعد ذلك فبهذا يستفيد العالم   من هذه الخبرات وبهذا الحل يتم توفير عمل كريم لهم يدر دخلا سيساهم جزئيا في حل انهيار الاقتصاد الامريكي . كان نصيب دولة الامارات من هؤلاء عشرة الاف عائلة يمتهن اغلبهم مهن محترمة تحتاجها الامارات . قررت الحكومة ان تسكن 600 عائلة في قريتي الشهامة فمنازل الشهامة اضحت فارغة الان بعد ان تم انتقال اخر عائلة مواطنة منها الي منطقة سكنية جديدة بنتها الحكومة لسكان الشهامة ووزعتها بالمجان  قبل فترة قصيرة .

قررت في العام 2017 ان ازور الشهامة بعد انقطاع طويل لحنيني الي المنطقة التي قضيت فيها فترة طويلة من طفولتي وشبابي . اليكم القصة .

الداخل الان الي الشهامة سيلاحظ وبلاشك العديد من التغيرات فلقد رفعت لافتة كبيرة علي مدخلها تقول اهلا بكم في قرية الشهامة – بالعربية والانجليزية وعند تقدمي للداخل اكثر وكان الوقت السابعة مساءا لاحظت مجموعة من النساء والرجال وهم يمارسون رياضة الجري بالشارع الرئيسي بالشهامة والذي يمر من امام مبني الشرطة القديم والذي ارتفعت علي ابوابه الان لافتة كبيرة تقول مركز خدمات قرية الشهامة المتكامل  , قادني الفضول اكثر لاذهب الي منزلنا القديم وعند وصولي لاحظت ان الكثير من الاشجار القديمة كالنخل والسدر والتي كانت مزروعة امام منزلنا قد تم اقتلاعها وتم تشذيب البقية الباقية بعناية بحيث اضحت لاتحجب المنزل من الخارج ونصبت في وسطها ارجوحة كبيرة  . كما لاحظت ان السور الامامي الاسمنتي للمنزل قد تم استبداله بسور حديدي قصير لايحجب الرؤية  . طرقت الجرس الخارجي وبعد قليل سمعت صوتا بالمذياع انه صوت جورج  رب العائلة الامريكية الذي سلمناه مفتاح منزلنا منذ سنتين وفور تعريفي بنفسي رايت منزل الباب الرئيسي يفتح ويخرج منه وعلي وجهه ابتسامة كبيرة . اخبرته بانني قد اشتقت للشهامة وجئت لازورها فدعاني لتناول الشاي معه في الحديقة الامامية لنتبادل اطراف الحديث . سالته مالذي جري ولماذا ازلتم السور الاسمنتي الخارجي ؟ فاجابني بانهم وعند قدومهم جلسوا مع المندوب المحلي المعين من حكومة ابوظبي والذي شرح لنا طبيعة الحياة في الامارات بشكل عام وفي الشهامة بشكل خاص واخبرنا بان نسبة الجرائم هنا تكاد تختفي وباننا سنشعر بامان كبير لهذا قررت انا وزوجتي ان نهدم السور الخارجي وان نوسع النوافذ الداخلية لمنزلكم كما تلاحظ والان فان الجالس في الصالة الداخلية سيستطيع ان يري مسافة اكبر و سيحس براحة وبمساحة اكبر خصوصا وان مساحة الساحة الامامية  لمنزلكم صغيرة حيث انكم قد قمتم  ببناء العديد من الغرف والمجالس الضخمة علي حساب هذه الساحة  وهي كما تري  الان قد استغللناها ببناء  مسبح  صغير للاطفال  . راقت لي الفكرة فانا من حيث اجلس لا استطيع ان اري ما بداخل المنزل بينما سكان المنزل يستطيعون ان يروا العالم الخارجي علي مد النظر   خصوصا وان الصالة مرتفعة عن مستوي الارض ولاتوجد اية عوائق امام المنزل تحجب الروؤية .

سالته مالجديد ايضا ؟ قال لي لقد احدثنا العديد من التغيراات فكما تعلم فنحن 600 عائلة غريبة هنا وكان لابد من وضع بعض القوانين الداخلية التي تنظم حياتنا ولا تتعارض مع قوانين الدولة , ولهذا تم تشكيل مجلس للقرية يضم كل سكانها ويراسه شخص يتم انتخابه ومهمة المجلس دراسة الاقتراحات ومتطلبات السكان ومحاولة توفيرها اما داخليا او عن طريق التواصل مع السلطات المحلية وسن بعض القوانين التي تحكم المجتمع الداخلي . فسالته وهل هذا ممكن ؟ هل تم السماح لكم بذلك ؟ فاجابني نعم والمانع ؟ بل ان السلطات المحلية قد رحبت بذلك فهم الان لديهم شخص واحد ينقل لهم كل احتياجات المنطقة ومتطلباتها ويري ما الذي تستطيع ان توفره له السلطات المحلية من دعم . بل اننا في هذا المجلس قد قررنا وبعد ان درسنا الكثير من الخدمات التي تقدمها الدولة للسكان مجانا من ان نقوم نحن بتوفيرها وكان هذا محل ترحيب السلطات المحلية فسالته مثل ماذا ؟ فقال لي هل تري الاشجار المقلمة بعناية الان امام كل منزل ؟ من كان يقوم بتقليمها سابقا ؟ فقلت كانت البلدية تقوم بذلك مرتين في السنة . فقال لي ولكننا في المجلس قررننا ان يقوم مالك المنزل بذلك وعلي حسابه ومن لايستطيع ذلك فعليه ان يبادر فورا الي اقتلاع الاشجار وان لايتم زرع  الاشجار قليلة الفائدة مثل الغاف وغيرها فلقد تم استبدالها كلها بالاشجار المثمرة ولكن بشرط عدم تعديها لحدود ملكيتك واذا اشتكي عليك جارك من غصن مال وتعدي حدود ملكيته  فان اللجنة ستقوم بتغريمك فورا كما تقوم لجنة مختصة بزيارة المنازل للتاكد من قيامهم بالعناية  بحدائقهم للظهور بمظهر مميز . اجبته بالفعل فلم اري شجرة وقد تهدلت اغصانها علي منزل الجار او تعيق ممر المشاة كما كان سابقا وزرعت العديد من الحدائق بطريقة مميزة ولافته للانتباه مبهجة للبصر . بينما نتحدث مر من امامي اب وابناؤه الثلاثة الصغار ممن لم يتعدوا العاشرة من العمر وهم يرتدون خوذاتهم  و يقودون درجاتهم الهوائية فقلت له ممازحا , لقد عشت هنا 25 عاما ولم اري في حياتي احدا من جيراننا وهو يقود دراجته الهوائية مع اطفاله , بل ان مفهوم قيادة الدراجات الهوائية قد انقرض مؤخرا بين الاطفال وتم استبداله بالدراجات النارية التي تثير الكثير من الازعاج . قال لي نعم لقد لاحظنا ذلك وخصوصا من اطفال المناطق المجاورة للشهامة ولهذا وضعنا قانونا للهدوء العام في المنطقة يمنع قيادة اي مركبة تصدر صوتا عاليا كالدراجات او ان تقود مركبتك بسرعة عالية بعد السابعة مساءا ومن يخالف القانون يتم فرض غرامة عليه وان تكررت مخالفته فقد  يصل الامر الي تجميد عضويته بالمجلس وعزله عن المجتمع  واللجوء للسلطات المحلية لاتخاذ اللازم .

 اذن هذا هو سبب الهدوء الغريب الذي يلف قريتي والتي سابقا  كانت السيارات الفور ويل تصدر الكثير من الاصوات المزعجة وهي  تستعرض بالسير بسرعة كبيرة في الدوار امام منزلنا في منتصف الليل وبطريقة مزعجة ,  مع تضخم هذا الازعاج في ايام الاجازات ليمتد الي ساعات الفجر بصحبة قطعان من الدراجات النارية الصغيرة التي يقودها صغار السن .

كما تري يامحمد فان هناك العديد من الاشياء التي كانت تقوم بها الدولة بالنيابة عنكم والتي كان من المفروض انكم تقومون بها وببساطة , فمن غير المعقول ان توفر لكم الدولة كل شي وحتي دورية  الشرطة التي ستلاحق اطفالكم المزعجين ! احرجني كلامه ولم ارد عليه .

قال لي مارايك بان نقوم بجولة مشيا علي الاقدام لتري بعض التغيرات بام عينيك ؟ فقلت له لم لا واخذنا بالمشي ونحن نتبادل اطراف الحديث عن ما جري بامريكا وكيف ان الامور بدأت بالتحس قليلا , اقتربنا من البنايات التجارية بوسط الشهامة والتي كانت تضم سابقا ثلاثة بقالات صغيرة ومطعم للوجبات السريعة ومحل حلاقة يعمل فيه 3 باكستانيين  , ولكنني لاحظت انه قد تم دمج البقالات في سوبرماركت واحد كما لاحظت اختفاء صف السيارات من امامها والتي كان اصحابها يستخدمون الزامور للمنادة علي العمال الهنود العاملين بها بطريقة الصراخ  : محمد واحد كيس خبز واثنين بيبسي . عند دخولي لها لاحظت ترتيبا رائعا للبضاعة وبشكل مميز ونظافة المكان ولاحظت اختفاء العمال الهنود فسالته ماذا جري هنا ؟ فقال لي بصراحة لم نفهم ما سبب وجود ثلاث بقالات متلاصقة وصغيرة يعمل في كل واحد منها خمسة من الهنود عملهم هو ايصال الاغراض لللزبائن الكسالي في الخارج في سياراتهم , كما تري لقد تم الاستغناء عنهم جميعا والان يدير هذا المكان جريجوري العجوز والذي يطوف بين الارفف ليتاكد بان كل شيئا في مكان بينما تعمل زوجته مارجريت علي منضدة المحاسب ومن يريد ان يتسوق فعليه القدوم للداخل والتسوق بنفسه . فهمت ان جريجوري ومارجريت يدفعان نسبة من ارباحهما الي المجلس الذي يستخدمها لتطوير المدينة . لافتة الحلاق تم تغييرها واستبدل العمال الباكستانيين باحد المتقاعدين الامريكيين من سكان الشهامة اما مطعم الوجبات السريعة فلقد تم استبداله بمحل صغير للورود.

 عند توغلنا شمالا لاحظت مبني زجاجيا مميزا فسالته ماهذا المبني فلم يكن موجودا من قبل ؟ فاجابني انه النادي الرياضي لابناء القرية وبه مسبح للكبار ومسبح للصغار ومقهي صغير وحضانة اطفال وقاعة العاب رياضية كبيرة وملعب للتنس وملعبان للكرة . لقد تحدث المجلس  مع السلطات المحلية  واخبرناهم عن حاجتنا الي قطعة ارض لبناءه واننا علي استعداد لتمويل بناءه وبالفعل تمت الاستجابة لنا سريعا وتم بناءه خلال عاما واحدا بفضل قرض من احد البنوك وبفضل الرسوم التي فرضناها علي السكان  , يقوم البنك الان بالحصول علي جزءا من الايرادات لتسديد القرض بينما استطعنا نحن ان نحصل علي مكان راقي لممارسة مختلف انواع الرياضات وقريبا من منازلنا ويقصده الرجال والنساء  . تذكرت انني في السابق كنت اضطر الي قيادة سيارتي لمدة 40 دقيقة لاصل الي اقرب نادي رياضي في مدينة ابوظبي والان فانه اصبح علي مسيرة عشرة دقائق  مشيا من منزلي القديم .

لاحظت ان الشوارع نظيفة جدا وان ارصفة المشاة مصبوغة حديثا ولايوجد بها اية عوائق فقلت له يبدو ان البلدية قد زارتكم مؤخرا وانا اشير الي حالة الشوارع والارصفة . فقال لي كلا فنحن لانحتاج الي خدماتها لقد قرر المجلس فرض 50 ساعة تطوع علي كل فرد يبلغ ال 16 عاما من العمر يقضيها في تنظيف الشوارع من الاتربة المتجمعة او في طلي الارصفة والتاكد من انها صالحة لاستخدام المشاة ففي النهاية نحن من سيقوم باستخدام هذه الشوارع والارصفة . كما ان المجلس قد قام بطرح مناقصة عامة للاستعانة بخدمات شركة نظافة تقوم بتفريغ حاويات القمامة مرتين في الاسبوع ويتم التخلص منها بطريقة امنه لاتضر البيئة ويعاد فيها اعادة تدوير الكثير من المخلفات .

استوقفته هنا بسؤالي : عفوا من اين للمجلس كل هذه الاموال ؟ نظر الي باستغراب وكانه غير مصدق انني سالته وقال لي , محمد انت تعرف ان اغلب السكان هنا هم من حملة الشهادات ويحصلون علي راتب شهري لايقل عن الثلاثين الفا فمالذي سيضره لو دفع الف درهم شهريا لمصحلة المجلس ؟ كما ان العديد من المنازل يوجد بها اكثر من شخص يمتلك وظيفة وبالتالي اجمع واضرب كل هذه الارقام في عدد المنازل وستري ان المجلس يحصل علي اموال طائلة وهو مستعد لدفع الفائض منها للحكومة المحلية لو استدعي الامر . احسست من كلامه انه كان يقصدنا نحن المواطنين ايام ماكنا نعيش في الشهامة قبل العام 2015 , فكل منزل كان يوجد به موظف واحد علي الاقل راتبه يفوق الثلاثين الفا , تبا لك ياجورج وعلي حبك لاحراجي اليوم بكلامك .

لم استطع ان ابلع كل هذه التغيرات الكبيرة ولكنني احسست ان هنالك المزيد من المفاجات فسالته وماذا ايضا احدثتم من تغييرات ؟ فقال لي هل تذكر السوق الاخضر الكبير ؟ فاجبته نعم انه السوق المركزي للشهامة وفيه كل انواع المحال التجارية الاستهلاكية ويعمل فيه المئات من الاسيويين فقال لي لقد تم فرض ضريبة علي مبيعاتهم تعود للمجلس فان كانت ارباحهم تاتي من جيوب اهل الشهامة فلابد لهم من ان يعيدوا استثمار جزءا من ارباحهم لتطوير المدينة نيابة عن الحكومة كما تم الاستغناء عن 90 بالمائة من العمال الاسيوين فيه لان الكثير منهم كان من دون فائدة كبيرة وتم تقليل ساعات العمل لتكون ثمان  ساعات في اليوم فقط بدل ال 16 ساعة سابقا فمالحاجة الي توظيف الكثيرين في منشأة لن تضطر  الي زيارتها الا  مرة واحدة  اسبوعيا اذا ماقمت بتخطيط عملية التسوق جيدا كما ان المجلس يدرس الان وضع المحلات الاخري الكثيرة الموجودة جنب جمعية بني ياس فمالحاجة مثلا الي 10 محلات كهربائيات لخدمة مدينة فيها 600 منزل فقط ؟ ! سنقوم بترتيب كل هذه الفوضي . قالها بصوت واثق .

قال لي لقد قمنا بالكثير من التغييرات في المنطقة واصبحت قرية الشهامة الان مكتفية ذاتيا بل ولديها وفر مالي يمكنها من تمويل العديد من خططها التنموية ومن دون اية مساعدة حكومية , وبالامس زارنا وفد من حكومة ابوظبي ليطلع علي كم التغييرات التي اجريناها وكيفية تطبيقها علي بقية المناطق التي يقطنها المواطنون وشكرونا لان مبادراتنا الكثيرة والمنظمة قد قللت وبنسبة 40%  من استهلاك الماء والكهرباء عندما وضعنا حدا اعلي لكل منزل ومنعنا ري المزروعات من المياه المحلاة وغسل السيارات بها

ولكن اذا اردت ان تعرف المزيد فقم بزيارتنا في يوم السبت القادم , فقلت له ولماذا يوم السبت , فاجابني انه اليوم الذي نقيم فيه السوق المفتوح في حديقة الشهامة الكبيرة حيث يعرض العديد من سكان الشهامة  البضائع للبيع كالادوات والملابس  والاغذية المعدة منزليا والفواكة المنتجة في مزارع البيوت النوذجية كما تقام العديد من الفعاليات للاطفال ,ان هذا اليوم يعد فرصة ذهبية لسكان المنطقة للاختلاط والتعارف علي بعضهم . انه مكان رائع لقضاء وقت جميل بل ان العديد من الاماراتيين من المناطق المجاورة كالسمحة والرحبة قد ابدوا رغبتهم مشاركتنا هذا المهرجان الاسبوعي  . هل تذكر الارجوحة المنصوبة في حديقتي الخارجية ؟ فاجبته بنعم . فقال لي لقد اشتريتها من هذا السوق ب 200 درهم فقط بينما سعرها لو كانت جديدة كان ليفوق الثلاثة اللاف درهم  !

ودعت جورج فلقد قاربت الساعة الان العاشرة مساءا وحان موعد عودته الي المنزل , ودعته وودعت  الشهامة فيلج كما يطلق عليها الان وانا احس بالغربة , فالقرية التي عشت فيها 25 عاما قد تغيرت في ظرف عامين فقط , الان فقط اتمني الرجوع  للعيش فيها مجددا

 

 

 

 

Share Button

تطوعوا

حضرنا  منذ فترة افتتاح اجتماع اول منظمة تطوعية برعاية اتصالات  الامارات وتسمي        ” ايادي” واتصالات ومن واجب مسوؤليتها تجاه المجتمع الاماراتي بوصفها واحدة من اكبر  واقدم الشركات المتواجده في الامارات قد قررت انشاء  ايادي لتكون  هي البصمة الاوضح في  مجال مساهمتها في العمل التطوعي  ونتمني من كل الشركات العاملة في الدولة ان تحذو حذو اتصالات حيث ان هذا هو الاتجاه العالمي واغلب الشركات العالمية تجد بها ادارة خاصة تسمي  المسوؤلية الاجتماعية للمؤسسة تنسق  مثل هذه الاعمال وتدعمها  بل ان  بعض الدول تعطي خصما ضريبيا للشركات المتميزة في هذا المجال  .

المثير في اجتماعنا هو ضيف الشرف الذي القي محاضرة امتدت لاكثر من 90 دقيقة كانت زاخرة بمعلومات كثيرة ومفيدة عن معني العمل التطوعي والتصاق العمل التطوعي بالاسلام كديانة وفوائد العمل التطوعي وذكر لنا الكثير من التجارب التي عاشها هو علي مدي اكثر من 20 سنة قضاها في هذا المجال حتي بات يعرف في الاوساط العالمية بالشيخ الاخضر .

ضيفنا كان الدكتور الشيخ عبدالعزيز النعيمي الحاصل علي الدكتوراه من جامعة  جريفيث عن رسالته التي كانت بعنوان ” الانتاج الانظف والايكولوجيا الصناعية “.

ذكر لنا ضيفنا العزيز بان معدل التطوع العالمي هو 400 ساعة سنويا ويرتفع هذا المعدل في اليابان الي 800 ساعة وقد حاولت ان اعرف المعدل المحلي في الامارات العربية المتحدة ولكنني وبرغم استعانتي بصديقي جوجل الا انني  لم اتوصل الي نتيجة مفيدة ولكنني اتوقع انها لن تزيد عن 10 ساعات  للاسف مع نظرة ايجابية مستقبلية حسب ما اري من ثقافة الجيل الجديد , وماقيام مجموعة من الشباب بتنظيف الشوارع عقب احتفالات العيد الوطني الا دليلا علي ان الجيل الجديد متفتح علي فكرة التطوع وماينقصه هو المزيد من الارشاد والتوجيه .

 

لايخفي علينا فوائد العمل التطوعي ففي امريكا مثلا وجدت  احصائية قديمة  تقول ان 33% من سكان امريكا قد قاموا باعمال تطوعية في العام 1994  تصل قيمتها الي 176 مليار دولار امريكي , وتخيل معي عزيزي القارئ ضخامة المبلغ فهو يوازي الناتج القومي للامارات !

تطرق الشيخ عبدالعزيز الي الكثير من اوجه التطوع التي نعرفها كلنا مثل تنظيف الشواطي وزيارة دار العجزة والمرضي وتوزيع الاكل علي المحتاجين ولكنه ذكر نقطتان  مثيرتان جدا للاهتمام بالنسبة لي تخص العمل التطوعي ولم انتبه لهم من قبل .

الاولي كانت انه قد زار احد سجون الدولة والتقي بالمساجين والقي لهم محاضرة مميزة جدا بعنوان ” كيف تهرب من السجن ” والعنوان طريف جدا ولكنه يحمل معني عميقا فالهرب من بين جدران السجن لايكون بالمعني المادي المحسوس فقط ولكن بالمعني الروحي , فالسجين الذي حبست حريته ومنع من كل شي تقريبا لابد وان يجد هذه الفرصة لان يشغل نفسه بتطوير مهاراته وهواياته التي يقضي بها وقت فراغه وستنفعه عند خروجة من السجن لا ان يستسلم لمصيره ويقضي كل يومه في التنهد والتحسر علي ما ال اليه وبعده  عن احبابه واهله فهو بهذا يقتل نفسه تدريجيا وتذهب حياته سدي  وفائدة العمل التطوعي الذي قام به الشيخ عبدالعزيز هو فتح عيون المساجين علي كيفية الهروب من واقعهم بالسجن الي واقع افضل وغد مشرق قريب .

النقطة الثانية والاهم ان سمو الشيخ عبدالعزيز قد تطرق الي مفهوم جديد في العمل التطوعي  وهو مكافحة التلوث الفكري وهو اسوأ انواع التلوث علي وجه الارض فكل انواع التلوث قد اتفق العالم علي وجوب مكافحتها الا التلوث الفكري الذي يزرع الكراهية بين افراد الجنس البشري بناءا علي عرق او لون او ديانة بل ان بعض الحكومات  والايدلوجيات الفاشلة تقوم بنشر هذا التلوث وتدعمه  ومايحصل من تضييق علي المسلمين  في كل بقاع العالم وخصوصا الغربي  بعد احداث الحادي عشر من سبتمبر لهو دليل علي مخاطر هذا النوع من التلوث .الشيخ عبدالعزيز عن طريق استضافة وفود من دول وديانات مختلفة استطاع ان يكسر لديهم حاجز الخوف من الاسلام واستطاع ان يغير الكثير من المفاهيم الخاطئة عن الاسلام ووالمسلمين بل واستطاع ان يثبت لهم ان الاسلام هو اكبر مؤسسة تطوعية في العالم فقول الرسول صلي الله عليه وسلم ” الايمان بضعا وسبعون شعبة اعلاها قول لا الله الا الله وادناها اماطة الاذي عن الطريق “  يثبت لنا كم من الاعمال التطوعية التي نقوم بها بلا وعي احيانا لاننا مسلمون صالحون .بل انه قام بمشاركة رحالة من حول العالم في الكثير من مغامراتهم في القطب الجنوبي والشمالي وغيرها من الاماكن  وكان خلال ذلك شديد الحرص  علي اظهار الشخصية الاسلامية المميزة والتي تستحق الاحترام والحب  لا الخوف والكراهية .

شكرا لكل من شاركنا اجتماعنا الاول لايادي وشكرا سمو الشيخ عبدالعزيز علي المعلومات القيمة التي اضفتها لنا ولنا لقاء اخر قريب  انشالله  في عمل تطوعي جديد ومفيد لرد بعض الدين لهذا الوطن المعطاء .

كم عدد ساعاتي التطوعية لهذا العام ؟ حوالي 36 ساعة ولكنني ساركز الان علي زيادتها وفي كافة المجالات وسؤالي  لكم كم عدد ساعاتكم التطوعية اخواني ؟

اترك الاجابة لكم

 

لمتابعة الشيخ عبدالعزيز علي تويتر

@GreenSheikh

Share Button

موت صاحبة الجلالة

تخيل ان لديك شخصا عزيزا   وتحبه منذ زمن طويل وتربطكم علاقة عشق وحب منذ ان كنت  طفلا صغيرا كمثل علاقتك بامك او اختك او زوجتك او ابنتك ولكن هذه الحبيبة قد مرضت ولم تعد قادرة علي منافسة الصبايا والعصرالحديث  واصبحت تضجرك في بطئها وفي ماتسببه من مشاكل من حولها فهل ستتمني لها الموت ؟ اغلب اجاباتكم ستكون بالنفي  لاننا تربينا علي الوفاء والاخلاص وبالتالي فاننا سنظل مخلصين لها وسنبذل الغالي والرخيص من اجل ان تبقي معنا اطول فترة ممكنة

انا اخالفكم الراي واتمني من محبوبتي هذه ان تموت وان تكتفي بمقدار الحياة الذي عاشته وعايشته وان ترحل لانني لا اري سببا واحدا لبقائها الي الان ولهذا فانني ادعوها لان تموت بيد من احبوها بدل ان تشيخ وتموت بفعل النسيان والافلاس  .

محبوبتي هي الصحيفة الورقية والتي ادمنت علي قرائتها منذ ان كنت في الثامنة من عمري وكانت هي اول من تقابلني في يومي وكانت مصدر ثقافتي الاول وسبب حبي الاهم للاطلاع ومعرفة كل جديد وياله من عشق كبير نما بداخلي الي درجة الجنون فلا اتخيل يوما يمر من دونها  .

ولكنني الان قد ضجرت منها واتمني منها ان تموت وتغادرنا وتترك المجال للصحف الالكترونية , ولاتفهموني غلط ياجماعة الخير فانا ضجري لايشبه ضجر طفل من لعبة جديدة ولكن ضجري منها خوفا عليها من المستقبل الاسود اللذي ينتظرها والذي  اطلت ملامحه وبانت فوائده للجميع .

بصراحة انا استغرب وجود صحف ورقية الي الان وخصوصا في البلدان المتقدمة فانا منذ سنوات لم المس جريدة ورقية لانني استطيع ان اتصفح كل جرائدي المفضلة البيان والامارات اليوم والرياض من الاجهزة الالكترونية من حولي  وبكل بساطة فلماذا التعب والبحث عن بائع الجرائد القديم بينما  استطيع انا اعانق محبوبتي وانا علي فراشي بالصباح الباكر عبر جهاز الايباد ؟

ولماذا لاتموت فلقد عاشت 300 سنة منذ ان تم تقديم صحيفة الدايلي كورنت في عام 1702 اوليس هذا العمر بكافي لها ؟ ولماذا لاتموت وغيرها من الصحف الالكترونية  لاتسبب التلوث الذي تسببه الصحف الورقية فلا يتم قطع اي غابة امازونية من اجلها ولا يتم سكب الوف جالونات الحبر الملوث في مجارير الصرف لتنتهي في البحر ولا يتم استخدام الالوف من شاحنات النقل الكبيرة التي تنفث ادخنتها الملوثة في كل شارع  لتوزعها في فجر كل يوم.

ولماذا لاتموت وهي تحتاج الي  استخدام المئات من العمالة الغير ماهرة في بلدي لغرض طباعتها وتوزيعها ونحن نعيش في كارثة العمالة الغير ماهرة فلماذا تزيدينا هما وغما بهم ؟

ولماذا لاتموت وهي المحصورة دائما بحجم الورقة التي تطبع بها وبالزمن الذي تطبع به ؟ ان منافستك الصحيفة الالكترونية تستطيع ان تعرض الف اعلان الكتروني مكان الاعلان الواحد الجامد علي صفحتك وتستطيع ان تنقل اخر الاخبار لنا وفور حدوثها وكاننا نتناول السمك الطازج  ونحن علي متن قارب صيد ولا ننتظر بزوغ فجر اليوم التالي لكي نشتريه من سوق السمك المثلج  !

موتي لان نسختك الورقية التي كانت تلطخ يدي باحبارها تكلفني مبلغا وقدره بينما احصل علي منافستك الالكترونية بالمجان وبدون اي تلطيخ

موتي لان موتك رحمة لك ولنا فانا لا اريد ان اعيش لاري اليوم الذي يكون الاستخدام الوحيد لمحبوبتي هو لف خبز التنور الذي احبه من مطعم الابراهيمي

 

لماذا لاتموت ؟ اترك الاجابة لكم

Share Button

مانكرهكم !

بينما كنت جالسا في احد الكوفيات بدبي تقدم مني شخص اوربي اشقر وسالني بادب بلغة انجليزية تشوبها لهجة فرنسية  : عفوا هل انت من مواطني الامارات فاجبته بنعم فقال لي هل تمانع لو اسالك سؤالا يلح في بالي منذ قدومي للامارات للسياحة ؟ فقلت له تفضل … توقعت ان يكون سؤاله عن تاريخ الامارات او سبب انتشار ظاهرة تزيين السيارات بالاعلام لاننا كنا نمر بفترة احتفالات الدولة بعامها الوطني الاربعين , او علي اقصي تقدير كنت اتوقع ان يكون سؤاله عن المعالم السياحية في الامارات , ولكن سؤاله فاجأني  ولم اكن اتوقعه مطلقا ! سالني هل تكرهون وجود الهنود  بينكم ؟ قبل ان اجاوبه قررت ان اعرف هدفه لكي اتاكد بان سؤاله لايحمل اي مغزي خبيث فسالته ولماذا تتوقع اننا نكرههم ؟ حكي لي قصته و قال : انا اسمي عمر وانا اصلي مصري ولكنني مقيم في فرنسا منذ طفولتي  ولكنهم في فرنسا يكرهوننا نحن العرب الافارقة لاننا اصبحنا نشكل جالية كبيرة هناك وهم اي الفرنسيون يظهرون هذه الكراهية علنا

 اجابتي لعمر ولغير عمر كانت كالتالي  : عمر نحن في الامارات لانكره اي احد فنحن  دولة فتية وشعبنا طيب بفطرته  ومنذ طفولتنا ونحن متعودين علي وجود الاجانب بيننا نحن فقط نكره الظروف التي جعلتهم اغلبية بيننا ولكن كرهنا موجه ضد الوضع وليس ضد جالية معينة ارجو ان تتفهم هذا الشي ودولتنا ستظل مفتوحة الابواب لكل من يحب ان يقيم فيها ويحترم قوانينها ونحن لن نغير من عادتنا التي علمتنا احترام الغريب والترحيب بالضيف .

اخواني ان وجود الاجانب بيننا ضرورة ملحة لاننا دولة صغيرة تعداد سكانها المواطنين قليل ودولتنا دولة متفتحة وتسعي الي الوصول للمراتب العليا في ترتيب الدول المتقدمة بكل المجالات ولهذا فاننا بحاجة الي بابو وراجو  وشارلز  وجودت الله وغلام ووصفي وجورج ومازن , نحتاج لهم لانهم اما يمتلكون خبرات لانملكها او انهم يعملون باعمال لانريد القيام بها  , ان وجودهم تم بناءا علي دعوات وجهت لهم فهم لم يتسلقوا جدراننا او يقتحموا ابوبنا , دخولهم كان بمحض ارادتنا وعبر مطاراتنا وموانئنا  واختامنا الرسمية علي جوازتهم تثبت ذلك .اذن مالذي نكرهه حقا ؟ نكره او هذا ما اكره  انا , اكره ان نشكل اقلية في مواجهة اي جالية اخري وللعلم فان اكبر الجاليات الان في الامارات هي الهندية والباكستانية والايرانية والانجليزية ولكل جالية خصلة سيئة فالهنود معروف عنهم انهم يحبون ترك بلدهم  والهجرة والاستقرار بالبلدان الاخري ولهذا استبعد ان يقوم بابو وراجو بترك الامارات والعودة للهند تحت اي ظرف اذا كان الخيار راجع لهم , لقد قدموا الينا وليس في نيتهم العودة ابدا .

 جودت الله قصة ثانية فهو وبرغم ايمانه الظاهر ولحيتة الطويلة الا انه محترف اعمال شغب وتهريب واذا اردت ان تجرب تعامله الحقيقي فتنكر بالجينز والتي شيرت ولاتخبره انك مواطن وهنا ستراه و قد كشر عن انيابه وفسخ جلد الحمل .

شارلز  مشكلته انه شايف نفسه علي طول لانه حفيد الامبراطورية التي لاتغيب عنها الشمس ورغم ان شمسها غربت من زمان وعلي الرغم من ان بلاده قد شاخت ودب الصدأ في مفاصلها ولكنه مازال ينظر للكل علي انه مازال ملك العالم وان كل العالم هم من بقايا عبيده وبالتالي تراه دائم التذمر مما حوله ولاتعجبه اوضاع اي بلد اخر يقيم فيه   ويذم بالبلد ويضخم اي مشكلة تواجهه وينقل رأيه  للقنوات الاعلامية الاجنبية  والدبلوماسية اذا لزم الامر.

غلام  جاء الي البلاد هربا من انغلاق وعزلة  بلاده واراد ان يشتري شقة في مارينا دبي يقيم فيها هو وزوجته بينما يكمل ابنه دراسته في الجامعة الامريكية الممنوعة من فتح فروع لها في بلده الام ولكن نظام بلده المتقلب وصاحب المطامع في السيطرة  علي دول الخليج  تجعلنا ننظر اليه بنظرة الشك لانه وعلي الرغم من وجود الف غلام طيب الا انه يوجد غلام واحد ليس علي نفس القدر من الطيبة وجاء الينا وفي عقله هدف اخر وينتظر من اسياده اصحاب العمائم علي الضفة الاخري تعليمات شريرة ولهذا نجد ان حاجز عدم الثقة مازال قائما تجاه غلام .

مالحل اذا ؟ نحن نريدهم ولكننا لانريدهم ؟ نحن نحتاجهم ولكن نطالب بترحيلهم ؟ اصبح حالنا مثل الزواج الكاثيولكي من زوجة لانحبها ولا وجود للطلاق بيننا !

المشكلة تنقسم الي شقين الاولي اننا نكره ان يشكلوا الاكثرية والحل برايي ان نمنع اي جالية ان تتضخم وان تشكل الاكثرية في البلد وبما ان نسبة المواطنين في البلد هي حوالي 15 بالمائة فقط وبالتالي فان نسبة اي جالية لابدا وان لاتفوق هذا الرقم ويتم منع اصدار اي تاشيرة عمل لاصحاب اي جالية اذا وصلت لهذا الرقم وبدل ان نستورد راجو فيمكن ان نستورد شاونغ من الصين او جاكايا من تنزانيا فكلهم يقبلون بالرواتب المنخفضة ويحملون نفس المهارات .

الشق الثاني من المشكلة هو  مدة الاقامة الطويلة في البلد  واي شخص سيقيم في بلدنا مدة طويلة فانه سيتعود علي نظام الرفاهية في  الامارات  ولن يقبل بان يعود الي بلده الام  وسيحاول ان يجلب اهله واصحابه للعمل والاقامة في الامارات والحل برايي هو ان يتم وضع قانون مثل ما اقر مؤخرا في المملكة العربية السعودية  يمنع اي شخص من الاقامة لاكثر من سبعة سنوات مثلا وبعدها فانه لابد وان يغادر وبلا عوده وليعطي المجال والفرصة لغيره .والحل الاخر هو اننا نقوم بتقييم الكفاءات المميزة والنادرة والتي مازالت تحتاجها بلدنا واذا كان حامل هذه الكفاءات يستطيع ان يتحدث اللغة العربية واللهجة المحلية بطلاقة وان يكون ملما بتاريخ البلد وعاداته وتقاليده وان يكون حسن السيرة والسلوك فما المانع من تجنيسه فنحن اقلية واذا استطعنا ضم الافضل الي صفوفنا فهذا سيقوي مكانتنا وسيجعلنا النخبة .

قد تكون لكم افكار اخري اخواني وقد تكون هناك حلول جذرية افضل ولكن لماذا لايطبق اي شي علي ارض الواقع فاترك الاجابة لكم

Share Button

فتاة الاميش

اللهم عليك باليهود والامريكان ومن والاهم , اللهم شتت شملهم , وفرق جمعهم , اللهم يتم اطفالهم ورمل نسائهم وزلزل الارض من تحت اقدامهم واهلكم كما اهلكت قوم عاد وثمود .

طبعا تعرفون هذا الدعاء الشهير والذي كان خطيب الجمعة يصدح فيه كل اسبوع ونحن نقول امين امين من وراءه بدون تفكير ولولا ان الدولة قد اتخذت قرارا بتوحيد خطبة الجمعة والغاء هذا الدعاء  الغريب عن سماحة الاسلام لكان مازال  يصدح في مساجدنا الي يومنا هذا .

 هل تعرفون الاميش ؟ انهم جماعة انشقوا عن الكنيسة وهاجروا الي امريكا  واسسوا مذهبا جديدا قائما علي الرجوع الي اصول المسيحية والتمسك بتعاليمها القديمة اي اننا قد نطلق عليهم السلفيين المسيحين .وهم اشد تشددا من السلفيين المسلمين فهم  بالاضافة الي انهم لايشربون الخمر ولا يسمعون الاغاني وتلتزم نساهم باللبس المحتشم ويحرم عندهم ممارسة الجنس قبل الزواج ويطلق الرجال لحاهم و لاياكلون الا ما تنتجه مزارعهم وهم يامنون بالرب وبحسب المعتقد المسيحي وهم يحافظون علي صلواتهم كما يحافظون علي صلة الرحم بينهم ويحرمون السرقة والغش والربا وكل شي معارض للفطرة ويعيشون داخل مجمعات مغلقة حتي لا يتاثر ابنائهم بالحضارة الحديثة الفاسدة بل  و امتد تشددهم الي منع  ابناء طائفتهم  من استعمال الالات الحديثة كالسيارات وما زالوا يستخدمون العربات الخشبية التي تجرها الخيول في تنقلاتهم  ولكنهم يمنحون شباب طائفتهم فرصة لمغادرة هذه المجمعات والذهاب الي المدن الحديثة وتجربة الحياة العصرية لمدة سنة واحدة ومن بعدها فان علي الشاب ان يقرر اما ان يعود بمحض ارادته الي حضن طائفته وان يطلق الحضارة الحديثة نهائيا او ان يترك معتقداته الاميشية ويكمل حياته الجديدة  وتظهر الاحصائيات ان نسبة تفوق ال 80 بالمائة من هؤلاء الشباب يقرر العودة الي طائفته .

سالت احد المتشديين يوما , مارأيك بالاميش ؟ هل تراهم من البشر الصالح  الذي يستحق الاحترام من وجهة نظرك  ؟ فاجابني بسرعة وبدون تفكير بكلا فهم  كفرة وفسدة  ومصيرهم النار لانهم لم يقولوا لا الله الا الله وان محمدا رسول الله .

سالته : ولكن الا تري انهم ملتزمون بتعاليم الاسلام بدون ان يعتنقوه بل انهم ملتزمون بفحوي الاسلام اكثر من المسلمين انفسهم واتحدي ان تجد طائفة مسلمة اليوم تفعل كما يفعل الاميش  ؟ قال نعم ولكنه التزام بدون شهادة ولهذا فهو بدون اي قيمة .

فسالته وهل خلق الله الانسان لكي ينطق بالشهادة بلسانه وان يكذبها بجوارحه وافعاله المقيته ؟

ثم سالته  كيف للاميش وهم امة مغلقة ان  يعتنقوا الاسلام ؟ انهم يقومون بكل شي تفرضه الفطرة السليمة فلماذا يغيرون معتقدهم الي دين لا يعرفون عنه شيئا ؟ فاجابني لابد لهم وان يبحثوا وينقبوا في الكتب التي تشرح الاسلام لكي يتعلموه فسالته وهل انت نقبت في الكتب المسيحية حتي تفترض ان غيرك سينقب في الكتب الاسلامية فاجابني كلا لانني  مقتنع بديني وبالتالي لاداعي لان انقب في الاديان الاخري فاجبته انت هنا تدعم الاميش في منطقك   , فانت تبرر لنفسك عدم قراءة  كتبهم لانك تفترض ان دينك هو الدين الافضل  وهم  بالتاكيد يرون ان دينهم هو الدين الافضل لانهم يرون حجم الفساد المنتشر في كل بقاع العالم وفي دولنا الاسلامية ومن ثم يقارنونه بما في مجتمعهم من طهارة وعفة و يحكمون بالتالي ان مذهبهم هو الاصح    فلماذا تحلله لنفسك وتحرمه علي غيرك ؟

 بل لماذا تتوقع ان يبادر اي شخص في العالم الي معرفة ماهو الاسلام فبعد احداث الحادي عشر من سبتمبر والكثير من الاحداث الارهابية الاخري والتي قام بها ارهابيون مسلمين والتي فرح لها الكثير من المسلمين في شتي بقاع العالم والتي صبغت الاسلام بطابع العنف والبطش لماذا تتوقع ان يتجرأ اي شخص ليقرأ عن دين هذه هي افعال معتنقيه ؟

فانا مثلا  اكره ان اقرأ في كتب اليهود لانني اري افعالهم  واتوقع انني ساجد الكثير من العنف والعنصرية في كتبهم الدينية فلماذا اتعني واقرا في كتبهم وانا اعرف الجواب ,  بل انني كنت اكره هتلر وتوقعت انه انسان شرير الي ابعد الحدود ولكنني تفاجت عندما قرات كتابه كفاحي والذي يحكي فيه عن نظرته للحياة  وكيف ان نظرته سليمة في نواحي كثيرة ومتطابقة مع الفطرة السليمة بل وان  العديد من هذه الافكار تدرس لنا بالمدارس والجامعات ولو نشر هذا الكتاب بدون وضع اسم هتلر عليه فانني مقتنع بانك ستقتنية وستضيفه الي مكتبتك ,  لايوجد شر مطلق ولا يوجد خير مطلق واننا بدون التواصل مع الاخرين لن نستطيع ان نكسر حاجز الكره المزروع بين بني البشر منذ خلقهم عندما قتل قابيل اخاه هابيل وما دام هذا الحاجز موجودا فلن نستطيع ان نقنعهم بديننا او ان يقنعوننا بما يؤمنون به ولن نصل الي حلا وسط ابدا .

تضايق صديقي من هذه النقاط  ثم سالني  : ما المطلوب ؟  فاجبته المطلوب هو ان تخفف من حدتك تجاه كل من لا يدين بالاسلام وان لاتنظر لهم بعين الكره والغل واظهر لهم سماحتك في الاسلام فما المانع من ان تبتسم في وجه شخص غير مسلم او ان تبادره بالسلام والتحدث معه في اي مجال يبتعد عن معتقداتكما الدينية فربما يشجع تصرفك  فضوله علي قراءة الاسلام  فغضب صديقي هنا وقال : عاد زودتها تبيني اسلم علي كافر ؟  ومضي في سبيله غاضبا !

الي الان لا اعلم لماذا غضب صديقي ورفض اكمال النقاش ؟ فانا لم اكن ادعوه الي ان يترك الاسلام ويعتنق الاميشية بل كل ما كنت ارجوه ان يحاول ان   يتقبل اخاه الانسان كما هو بغض النظر عن معتقداته واصوله وغيرها من الفوراق المقيته التي صنعها الانسان لكي يبرر حروبه علي اخاه الانسان بل ان تشددنا الديني قد امتد لنكره حتي اخواننا المسلمين اذا لم يكونوا علي نفس مذهبنا حتي  ان جهيمان العتيبي وهو معلم اسامة بن لادن قد احتل  الحرم المكي وقتل المسلمين وحارب  الدولة السعودية وهي من تحتضن المذهب السلفي لانه اعتقد انها قد انحازت قليلا عما اراده الله ! وفضل تلميذه اسامة ان يقتل الالوف من الابرياء في امريكا ليحرر  فلسطين والان تلامذته يفجرون انفسهم في العراق لان مقتل رجل شيعي عندهم سيكون مدخلهم الي الجنة !!

يقول الامام محمد عبده بعد ان زار اوربا ” رأيت في اوروبا اسلاما من غير مسلمين ورأيت في دياري مسلمين من غير اسلام ” وبينما يشهد رجل دين جليل علي ان هناك اخا لنا غير مسلم قد امن واتبع الكثير من تعاليم  الاسلام ولكنه لم يشهد بلسانه وعندما نقول لاخواننا المسلمين انظروا الي الاوربيين وتعلموا منهم يرد علينا احد المتشديين بالحديث النبوي الشريف   “:لتتبعن سنن من كان قبلكم حذو القذة بالقذة حتي لو دخلوا جحر ضب لدخلتموه  ” ليتشدد في كل شي حتي في تواصله مع الحضارات الاخري ونسي مقوله الرسول صلي الله عليه وسلم ” لا يشاد الدين احدا الا غلبه “

انني لا الوم الدولة لتدخلها وتوحيد خطبة الجمعة فهذا كان السبيل الاوحد المتبقي لمحاصرة الفكر المتشدد ونشر سماحة الاسلام وشكرا لكل من فكر واتخذ هذا القرار .

لماذا نصر اننا فوق خلق الله جميعا فقط لاننا نطقنا بكلمة الا الله الا الله محمد رسول الله مع ان الكثير من افعالنا تناقض هدف هذه المقولة ؟ ولماذا نصر علي احتقار الاخرين ولا نري منهم الا دينهم المختلف عنا ؟ لا اعلم … اترك الاجابة لكم

الادهي في الموضوع ان هذه النظرة الفوقية قد امتدت الي طريقة تعاملنا مع رجال الدين والمضطلعين فيه فاصبح البعض منا لا يتردد في تصديق واتباع كل ما يقوله رجل الدين المفضل لديه حتي ولو ناقضت اقواله روح الاسلام والفطرة البشرية لقد اخترنا ان نلغي شخصيتنا امام رجال الدين واصبحنا ننظر لهم بقداسة غريبة لاتمت للاسلام بصلة , اننا في طريقنا الان الي انشاء كهنوت اسلامي مشابه لما يوجد حاليا في المسيحية  .

قامت الدولة  السعودية  بناءا علي تحالف ديني بقيادة الشيخ محمد بن عبدالوهاب وسياسي بقيادة ابن سعود  وكان القائد الديني يسعي الي محاربة البدع الكثيرة التي انتشرت بين المسلمين ومن اهمها كان تقديس قبور الصالحين واستطاع ان يقضي علي هذه العادة تماما وان ينير الطريق للمسلمين في السعودية والخليج للانعتاق من هذه البدعة ولكن المؤسف ان احفاد عبد الوهاب من رجال الدين قد استطاعوا الان ان يعيدوا هذه الهالة المقدسة عليهم وهم احياء واختار بعض اتباعهم بلا وعي الي ان يجردوا رجل الدين من الكثير من صفاته الانسانية وان يسبغوا عليه بعض الصفات الالوهية وبدون ان يسعي رجل الدين الي نبذ مثل هذه التصرفات الغريبة .

انتشر فيديو للشيخ محمد العريفي وهو يبين طريقته في بيان اعجاز القران في اثناء محاضرة عامة عن طريق قراءة ايات من القران واتبعها بترتيل كلمات من جمل عادية  ومن ثم زل لسان الشيخ وقال وهذه من سورة التفاح . اعترضت وقتها علي هذا الزلل من الشيخ فمنطقه في بيان الاعجاز كان جميلا ومقنعا ولكن استخدامه لكلمة سورة التفاح لا اعتقد انها كانت تليق بشيخ جليل له الكثير من الاتباع لانها ستفتح الباب لغيره لان يقلدوه بطريقة خاطئة ومن ثم تستشري العادة بين العامة وتصبح حديث المجالس وتنتشر وقتها سور البرتقال والعنب والباص والسيارة وكنت اناقش هذا الموضوع مع احد المتشددين فكان اول شي قاله انت ليبرالي ولا يوجد لك هم الا قذف شيوخ الدين  ! وبعد ان احتدم النقاش اصر علي موقفه بل انه قد استزاد في هجومه وكاد ان يكفرني ! كل هذا لانني تجرأت وقلت انني تمنيت لو ان الشيخ لم يزل لسانه ! وكانني في هذه الجملة قد كفرت الشيخ العريفي , فمن وجهة نظر هؤلاء فان شيوخ الدين لايخطؤون وهم ان اخطأوا فان كم اعمالهم الصالحة يعذرهم ويعفيهم من هذا الخطأ ! كل ما اتمناه ان يعتذر  الشيخ العريفي عن هذا الزلل فربما وقتها قد يصحوا اتباعه من سباتهم ويحكموا عقولهم وينظرون اليه نظرتهم الي سائر البشر ويتوقعون منه ان يخطأ ففي ذلك رحمة لهم وله  .

حادثة اخري حدثت للشيخ عايض القرني  عندما جرمته محكمة سعودية بسرقة ادبية من كاتبة سعودية وعندها قامت قيامة المتشددين فكيف تجرأت هذه الكاتبة علي ان تتهم الشيخ بالسرقة منها وكانهم اغمضوا اعينهم بان المحكمة قد حكمت لصالحها وكلنا يعرف تشدد القضاء السعودي وانه لامجال للعواطف والتلاعب به ولكن انصار هذا الشيخ شنوا حملة شعواء علي هذه الكاتبة واتهموها بكل الاقذار العالقة في قلوبهم و اصروا ان الشيخ  منزه عن الخطأ وانه لامجال لان يزل من كان بمكانة هذا الشيخ فهو ظل الله في الارض !

لكل هؤلاء اقول لهم اتقوا الله في شيوخنا فلقد وضعتموهم في منزلة الالهة والرسل واصبحتم تمشون وراء اي رجل حفظ القران واطال لحيته والغيتم عقلكم وحسكم الانساني تماما وانتم يوم القيامة ستسالون عن نعمة العقل ولماذا الغيتوها عندما امركم بن لادن بان تقتلوا 3000 بريء امتثالا لاوامره وان تفجروا انفسكم في كل العالم فقط لانكم افترضتم  بانكم  ملائكة الموت التي بعثها الله لتطهير الارض من الفاسدين في محطات القطارات والاسواق وكأن ملك موت واحد لايكفي .

انتشرت مقولة لحوم العلماء مسمومة وهي مقولة لم تذكر في القران او السنة ولكنها اتخذت مرجعا لايقبل النقاش لدي الكثيرين لان عقلهم المريض  سيفسر كل انتقاد بسيط لاحد علماء الدين علي انه محاولة لنهش لحمة بينما الحقيقة هي اننا  عندما ننتقد رجل الدين فانما ننتقده لحبنا له فنحن كما نتعلم من افعاله الصالحة ونسعي الي تقليدها نريد ان نتعلم من اخطاءه وان نتجنبها فكلنا في النهاية رسل الاسلام ومكلفون بنشر رسالته العظيمة  في العالم ولكننا بشر نخطي ونصيب ولن نتفوق علي مسيحي ويهودي فقط لاننا نطقنا بالشهادتين بينما جماعة الاميش يطبقون الاسلام باحترام واخلاص اكثر منا !

وبينما مازلنا نناقش قشور الاسلام وغفلنا عن لبه وفحواه مازالت فتاة الاميش تعيش  في مجتمعها المعزول وتتنازل عن كل مغريات الحياة لتعيش كما امرها ربها ولا تأبه  لرأينا فيها فهي  تعلم  ان الله رب الجميع هو الوحيد المخول بادخالنا الي الجنة او الي النار .

Share Button

مافي مفهوم !

خطبة الجمعة تعد احدي اهم اركان صلاة الجمعة وذهب جمع كبير من الائمة الي عدم جواز صلاة الجمعة ان لم تكن الخطبة جزءا منها وهم في هذا ياخذون بحديث الرسول صلي الله عليه وسلم ” صلوا كما رايتموني اصلي ” وكان الرسول يخطب في الناس قبل صلاة الجمعة وبالتالي اصبحت الخطبة جزءا متمما لصلاة الجمعة .
والخطبة بحد ذاتها مناسبة مهمة جدا لانها الفرصة الأقوي للمؤسسة الدينية في اي دولة لكي تقول بايصال رسالة معينة لعموم المسلمين نظرا للاقبال الكبير علي صلاة الجمعة في المسجد ولهذا فلقد قررت الدولة ان توحد خطبة الجمعة في جميع المساجد لتدور حول موضوع واحد وذلك لايصال رسالة معينة كل اسبوع الي عموم المسلمين في الامارات او لمناقشة موضوع معين يهمنا نظرا لاقترانة بموسم او حادث معين و تشتد الحاجة الي هذا الخطاب في وقت الازمات والكوارث لانها ستكون من الوسائل القوية لشحذ الهمم وتقوية العزائم في مواجهة الاخطار او النكبات لا سمح الله .
ولكن وبما ان نسبة الناطقين بالعربية في ايا من مساجدنا لايتعدي الخمسين بالمائة وهذا مالاحظته في مساجد ابوظبي بينما البقية الباقية هم من الجالية الاسيوية والتي تتكلم العربية العامية المكسرة ويصعب عليها تماما فهم الخطبة التي تكون بالعربية الفصحي فان مفعول هذه الاداة يضعف كثيرا في هذه الحالة .
تخيلت نفسي في مكان واحد من هؤلاء العمال وقد تزين وتجهز للصلاة واحتل احد الصفوف المتقدمة في المسجد واخذ يتابع الامام وهو يخطب بصوته الجهوري بنبرة تعلو تارة وتنخفض تارة اخري وتخرج من فمه الكلمات الرنانة القوية , بينما انا لا افقه من قوله شيئا ولا املك الا ان انظر للامام وانتظر متي يبدأ بالدعاء في نهاية كل خطبة لكي اشاركه بالدعاء وانا لم افهم شيئا مما قيل !
بصراحة سيصيبني الملل الشديد وساذهب في سبات عقلي قد ادعمه بسبات جسدي وستغفوا عيني الي ان يوقظني صوت المصلين ” امين” وهم يردون خلف دعاء الامام وبصراحة لن يستطيع احدا ان يلومني لانه في مثل هذه الظروف فلن يستطيع ان يقاوم النوم الا من تناول جرعة اسبريسو قوية او كرك دوبل شوت قبل الصلاة. انني بصراحة اقدر كل شخص غير عربي يصر علي الذهاب للمسجد لحضور الخطبة وهو يعلم انه لن يستفيد منها شيئا لان مجرد حرصة علي المشاركة بهذه التظاهرة الدينية يدل علي مقدار ايمانة بدينة وتعلقة به .
طبعا انا الوم الاخوة الغير عرب اولا لجهلهم باللغة العربية لانني اعرف ان اغلبهم قد قضي اعواما مديدة في ارض الامارات ولكنه لم يكلف نفسه عناء تعلم العربية والاندماج بالمجتمع المحيط به بينما عندما يهاجر الي الدول الاوربية فان لسانه ينطق مغردا بلغة تلك البلاد بعد اشهرا معدودات وكم صادفت من بنجالي في مطاعم المانيا وسويسرا يتقنون لغة البلاد ولايرضون بغيرها لمحادثة الزبون !
الوم ايضا الاخوة في الهيئة العامة للشؤون الإسلامية و الأوقاف لانهم استطاعوا ان يبنوا الكثير من المساجد في كل زوايا البلد ولكنهم غفلوا عن تزويدها بشاشات كبيرة توزع في ارجاء المسجد لتنقل لجموع المصلين ترجمة دقيقة لكل ما يقوله الخطيب لكي تعم الفائدة من الموضوع ,, وهذا الشيء اصبح ممكنا بعد توحيد الخطبة لكل مساجد الدولة وباعتقادي فاننا لن نحتاج الا الي ترجمتها الي 3 لغات اخري غير العربية وتعرض هذه الترجمة عبر اجهزة العرض وقت الخطبة .
لماذا لم يفكر احدا في هؤلاء المتثائبين في كل صلاة جمعة ؟ اترك الاجابة لكم

Share Button